0

في كلّ قطرة من المطرْ
حمراء أو صفراء من أجنَّةِ الزَّهَرْ
وكلّ دمعة من الجياع والعراة
وكلّ قطرةٍ تراق من دم العبيدْ
فهي ابتسامٌ في انتظار مبسمٍ جديد
أو حُلمةٌ تورَّدت على فم الوليدْ
في عالم الغد الفتيّ ، واهب الحياة
ويهطل المطرْ
..........................................
بدر شاكر السياب

الأربعاء، 9 يناير، 2013

هل يجوز الإحتفال ب 14 جانفي عيد الثورة

في ظل من يقضي ليالي من فئة 500 د الليلة الواحدة
ومن يجوب العالم بأموال سرقها بلا حساب و لا مراقبة
ومن يتحصل على مرتب 4000 د (وأكثر) و يطالب بالزيادة في المنح
و من و من و من
هل يفتي لنا الشيخ بشير بلحسن يحرمة الإحتفال بيوم 14 جانفي مادام الفقراء ازدادوا فقرا و الأغنياء زادوا ثرواتا إلى ثرواتهم و الفاسدين يرتعون بأموال هي ملك للشعب في الداخل و الخارج
هل لنا أن نفتخر بثورتنا ونحن لم نحاسب فاسدا ولم نعاقب سارقا ولم نسترجع أموالا منهوبة
ولم ننهي معاناة البؤساء في هذه البلاد 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق