0

في كلّ قطرة من المطرْ
حمراء أو صفراء من أجنَّةِ الزَّهَرْ
وكلّ دمعة من الجياع والعراة
وكلّ قطرةٍ تراق من دم العبيدْ
فهي ابتسامٌ في انتظار مبسمٍ جديد
أو حُلمةٌ تورَّدت على فم الوليدْ
في عالم الغد الفتيّ ، واهب الحياة
ويهطل المطرْ
..........................................
بدر شاكر السياب

الاثنين، 26 ديسمبر، 2011

صالح الزغيدي...الي فيه طبة...

صالح الزغيدي اليساري المتطرف 
اليوم أصبح ثوريا أكثر من تشي غيفارا
بالأمس القريب كان سندا للتجمعية رياض الزغل التي لم ترى فسادا و لابطالة و لا دكتاتورية و لا محسوبية و لاطرابلسية  فانبرت تتحدث عن مآذن أقلقت راحتها 
صالح الزغيدي لم يأل جهدا في الدفاع عنها وتبرير موقفها تبريرا كان أقبح من موقف رياض الزغل نفسه هو في الأصل لم يأل جهدا في سبيل فرنسة تونس و صهينتها  و مهاجمة هويتها
صالح الزغيدي هو مثال للموقف اليساري الإنبطاحي أيام بن علي و الذي  أصبح اليوم بعد الثورة أسدا يحمل قلادة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق