0

في كلّ قطرة من المطرْ
حمراء أو صفراء من أجنَّةِ الزَّهَرْ
وكلّ دمعة من الجياع والعراة
وكلّ قطرةٍ تراق من دم العبيدْ
فهي ابتسامٌ في انتظار مبسمٍ جديد
أو حُلمةٌ تورَّدت على فم الوليدْ
في عالم الغد الفتيّ ، واهب الحياة
ويهطل المطرْ
..........................................
بدر شاكر السياب

الجمعة، 9 أغسطس، 2013

أعلام



في بلدي فقط 

أعلام تـــُرفع في السماء 
خفّاقة عالية 

و أعلام تغطى بها الأجساد العارية 
أعلام تكفن بها
جثامين الجنود القانية 
وأعلام تفصل سلعة 
لكل غانية 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق